وعادت الكراسي العلمية

المقال
وعادت الكراسي العلمية
4361 زائر
26-04-2010
غير معروف
ذ.عبد اللطيف زاهد

وعادت الكراسي العلمية



بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله على فضله وإحسانه

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات

الحمد لله معلم آدم ومفهم سليمان ومؤتي لقمان الحكمة

زفت البشائر وفتحت البصائر

وعادت الكراسي العلمية بصائر و بشائر

عادت الحياة إلى المساجد العتيقة

عادت الروح إلى جسد الأمة

الكراسي العلمية التي مافتئت تنشر العلم والنور والإيمان والحكمة بهذا البلد الكريم عبر القرون والزمان.

كراسي انتصبت ولازالت تنتج علماء عاملين ملأ و أديار المغرب هدى ورحمة و تبصرة.

منذ القرون الأولى التي دخل فيها هذا الدين العظيم إلى ربوع المغرب الأقصى انطلاقا من عهد الأدارسة

ومرورا بالمرابطين إلى عهد العلويين استمر النور يشع على الأمة من مساجد الله ومن الكراسي التي

جلس عليها العلماء والأدباء والفقهاء انطلق العلم وأشرق الإيمان وانتشرت الحكمة.

وظلت مساجد المغرب الكبرى وخصوصا مساجد العدوتين قبلة لطلبة العلم من سائر نواحي البلاد ينهلون

من كراسيها العلمية ويستفيدون من سائر العلوم كالنحو والفقه والعقيدة والشعر والحساب والتفسير

والسيرة النبوية وغيرها.

وعرفت الفترة الأخيرة نوعا من الركود أو الفتور في عمل هذه الكراسي مما جعل طلبة العلم والعلماء

يتساءلون عن الخلف الذين سيخلفون الأجيال السابقين والرجال السالفين من علماء هذا البلد الذين منهم

من قضى نحبه ومنهم من ينتظر.

جاء الغيث في وقته والأمة بحاجة إلى علمائها وكل فرد من أفرادها وكل طالب من طلابها.

افتتحت هذه الكراسي بمستهل أبريل 2010 لتملأ فراغا كبيرا ولتنشئ جيلا جديدا من طلبة العلم والشيوخ

الذين لاغنى لبلدنا عنهم فبعلمهم تزدهر البلاد وتصلح القلوب وتصحصح العقائد وتزكو الخلاق وبدونها تكون

الأمة عرضة للتغريب والتخريب وتسقط في غياهب الظلام وظلمات الجهل.

وقد أكد الشيخ السحابي في الدرس الافتتاحي لكرسي القراءات بالمسجد الأعظم بسلا على أهمية

الخلف خصوصا و علماء القراءات أصبحوا معدودين على رؤوس الأصابع.

وتحركت جنبات المسجد الأعظم بالثناء والدعاء لكل من ساهم في هذه الخطوة المهمة وكل من شجع

عليها إحياء للعلوم الشرعية التي كانت ولا تزال سواري المسجد الأعظم شاهدة على ختمات وختمات

لأمهات الكتب...
ذ.عبد اللطيف زاهد



   طباعة 
10 صوت
التعليقات : تعليق
« إضافة تعليق »
20-06-2010 (غير مسجل)

المكناسي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته إلى الأخ محمد العلام كيف حالك وحال شيخنا محمد السحابي وفقه الله
[ 1 ]
إضافة تعليق
اسمك
ايميلك

/1000
تعليقك
روابط ذات صلة
روابط ذات صلة
المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي
جديد المقالات
جديد المقالات
دور الأسرة في انحراف الأولاد - ركــــن الــمــقــــالات
وداعا رمضان - ركــــن الــمــقــــالات
وقفات مع عيد الفطر - ركــــن الــمــقــــالات

ملاحظة: للتصفح بدون مشاكل المرجو اسخدام جوجل كروم

RSS

Twitter

facebook

Youtube

دخـــول الأعــضـــــاء
اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
عدد الزوار
انت الزائر :365482
[يتصفح الموقع حالياً [ 38
الاعضاء :0الزوار :38
تفاصيل المتواجدون
الاحصائيات
لهذا اليوم : 1930
بالامس : 5758
لهذا الأسبوع : 17330
لهذا الشهر : 111248
لهذه السنة : 111225
منذ البدء : 6773783
تاريخ بدء الإحصائيات : 18-3-2011
بـحـث فـي الـمـوقـع
البحث في
شعارنا